وزارة الثقافة توزع أكثر من 13 ألف كتاب في النصف الأول من العام
2017-08-02

أفاد تقرير صادر عن وزارة الثقافة، اليوم، أنها، وفي الستة أشهر الأولى من العام 2017، وتحديداً في الفترة ما بين الأول من كانون الثاني والثلاثين من حزيران من العام نفسه، قامت بتوزيع (13337) كتاباً على 194 مؤسسة ومركز ثقافي، ومدرسة، وجامعة، ومكتبات عامة، ومعاهد، وجمعيات، ونوادي، وبلديات، ومجالس قروية، علاوة على مكتبات الأجهزة الأمنية، والأسرى، في كامل الجغرافيا الفلسطينية، دون إغفال شريحة الطلاب والباحثين الأكاديميين.

وإضافة إلى ذلك، شاركت الوزارة في ستة معارض خارجية للكتاب، بما يزيد عن ألف كتاب، في النصف الأول من هذا العام.

وعلى صعيد الطباعة، قامت الوزارة بطباعة ثلاثة كتب جديدة هذا العام، أولها "رحلة سبعة وستين عاماً" للكاتب والمفكر الراحل سلمان ناطور، و"ثلاثية فلسطين" للروائي نبيل خوري، و"ذاكرة المغلوبين: الهزيمة والصهيونية في الخطاب الثقافي الفلسطيني" للناقد د. فيصل دراج، والأخيرين تم إطلاقها في حفل اختتام ملتقى فلسطين الأول للرواية العربية، ونظمته الوزارة في الفترة ما بين السابع والحادي عشر من أيار الماضي.

وأكد خالد غفري، مسؤول ملف الكتب في وزارة الثقافة، على أن ثمة ارتفاعاً في وتيرة توزيع الكتب من قبل الوزارة على المؤسسات المختلفة هذا العام، مقارنة مع ذات الفترة في الأعوام السابقة.

وشدد غفري على أن طباعة كتب ذات قيمة أدبية ونقدية كبيرة، وذات رمزية مهمة، وتأمين كتب للمشاركات في المعارض الخارجية ذات الطابع الدولي، وتوزيع ما يزيد عن ثلاثة عشر ألف كتاب، إنما "يعكس اهتمام الوزارة بتوزيع الكتب من وإصداراتها، أو مما تقتنيه بطريقة الشراء على المؤسسات الثقافية والتعليمية والأمنية ومؤسسات الحكم المحلي، يؤكد إيمانها بأهمية الكتاب كأحد العناوين الرئيسية للثقافة، ولتعزيز حضورها كما حضور الهوية في مواجهة سياسات الاحتلال، علاوة على تعميم الثقافة على مختلف شرائح المجتمع، وفي كافة المحافظات".

 

وزارة الثقافة الفلسطينية - 2016